الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

التنمية المحلية ومشاركة النساء في جزين

11-9-2017

نظمت مؤسسة ايلي رزق، يوم امس، المؤتمر الاقتصادي الاول تحت عنوان "الانماء المناطقي"، في مطعم "النهر" في مدينة جزين، بحضور نحو 350 شخصا من أبناء قضاء جزين وفاعليات المنطقة، الى جانب رئيس اتحاد الغرف اللبنانية، محمد شقير، عميد الصناعيين اللبنانيين، جاك الصراف، رئيس الجمعية اللبنانية لتراخيص الامتياز، شارل عربيد، والنائب الثاني لحاكم مصرف لبنان، سعد العنداري. افتتح رزق المؤتمر، مؤكدا ان "مواجهة كل ما تعانيه جزين من مشكلات اقتصادية لن يكون بالتمنيات فقط"، مشيرا الى ان هدف المؤتمر وضع الاولويات لإنماء المنطقة وتثبيت أهلها فيها وايجاد فرص عمل لشبابها، وجعلها نقطة جذب على مستويي الاستثمار والسياح. ولفت رزق الى ان "هناك الكثير من الطاقات والامكانيات الموجودة في كل المناطق خصوصا في جزين، ولم يتم حتى الآن تفعيلها، مضيفا قائلا: "اليوم هناك جهد يبذل من قبل القطاع الخاص في هذا الاطار، ونعمل على خلق شراكة حقيقية مع الدولة لتنفيذ كل البرامج الانمائية المطلوبة"، معتبرا ان "مشاركة الهيئات الاقتصادية ونائب حاكم مصرف لبنان في هذا المؤتمر يعطيه الدفع القوي للوصول الى الاهداف المرجوة". من جهته، اكد شقير ان أبواب الغرف اللبنانية مفتوحة للمساعدة لانماء المناطق، فيما دعا الصراف إلى بذل الجهود للاستفادة من الميزات السياحية في جزين، مشددا على ضرورة العمل على تسويق المنطقة والاسماء التجارية الموجودة فيها وتسويق سياحتها في لبنان والخارج، اما العنداري فتحدث عن مشكلة البطالة في لبنان، خصوصا لدى الشبيبة، ومشاركة النساء في سوق العمل. (المستقبل 11 ايلول 2017)

شارك على