الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

لبنان يتدنى مزيداً في المساواة بين الجنسين

13-11-2017

صنّف المنتدى الاقتصادي العالمي، لبنان في المرتبة الـ 137 بين 144 بلدا في العالم، وفي المرتبة الـ 11 بين 14 بلدا عربيا بالنسبة للمؤشر العالمي للفجوة بين الجنسين لعام 2017، كذلك، صُنِّف لبنان في المرتبة الـ 39 بين 40 بلداَ ذات الدخل المتوسط إلى المرتفع التي شملها المسح. وتراجعت مرتبته العالمية عشر مراتب عند احتساب عدد البلدان ذاته المشمولة منذ مسح العام 2010 عندما أُدرِجَ لبنان للمرة الأولى على المؤشر. تجدر الاشارة الى ان هذا المؤشر يصنف البلدان بحسب جهودها لتحقيق المساواة بين الجنسين عوض تصنيفها وفق خطواتها في مجال تمكين المرأة، كما يسعى إلى التقاط حجم الفوارق بين الجنسين في كل من هذه البلدان ورصد تقدمها في مجال سد الفجوة بين الجنسين مع مرور الوقت. وهو يعتمد على 4 مؤشرات فرعية هي: المشاركة الإقتصادية والفرص، الانجاز التعليمي، الحصول على الرعاية الصحية واستمرار التمتع بالصحة، والإنجاز السياسي. ووفق المسح الذي وردت نتائجه في النشرة الأسبوعية لمجموعة بنك بيبلوس، فقد تقدم لبنان على السعودية، ومالي، وإيران، وتشاد، وسوريا، وباكستان واليمن. كما تقدم على إيران فقط بين البلدان ذات الدخل المتوسط إلى المرتفع، وعلى السعودية، وسوريا واليمن فقط بين البلدان العربية. وحصل لبنان على 0.596 نقطة، ما يعني أنه سدّ نحو 60% من الفجوة القائمة بين الجنسين. وكانت نتيجة لبنان أقل من المعدل العالمي الذي بلغ 0.697 نقطة، ومن معدل البلدان ذات الدخل المتوسط إلى المرتفع الذي بلغ 0.698 نقطة، ومن معدل البلدان العربية الذي بلغ 0.607 نقطة، علما أن نتيجة لبنان تراجعت بمعدل 0.3% عن مسح العام 2016، في حين تراجع بمعدل 2% عن العام 2010. (للاطلاع على المسح يمكنكم/ن مراجعة الرابط التالي: https://goo.gl/pXcppf). (النهار 13 تشرين الثاني 2017)

شارك على